AR

BE

BG

BN

BS

CA

CS

DE

EL

EM

EN

EO

ES

ET

FA

FI

FR

HE

HR

HU

ID

IT

JA

KA

KN

KO

LT

LV

MR

NL

NN

PA

PL

PT

PX

RO

RU

SK

SR

SV

UK

VI

ZH

تركيز أفضل = تعلم أفضل

‫عندما نتعلم لابد لنا من و أن نركز.‬
‫فلابد من توجيه انتباهنا إلي شئ واحد.‬
‫ليست القدرة علي التركيز عملية فطرية.‬
‫فنحن علينا أولا أن نتعلم كيف نركز.‬
‫و هذا يحدث في الغالب في الحضانة أو المدرسة.‬
‫عندما يكون الأطفال في عمر السادسة يستطيعون التركيز لمدة 15 دقيقة متواصلة.‬
‫و يمكن للشباب الذين في الرابعة عشر من عمرهم التركيز إلي ضعف المدة.‬
‫في حين تستغرق مرحلة التركيز عند البالغين إلي 45 دقيقة.‬
‫و بعد وقت محدد يبدأ معدل التركيز في النقصان.‬
‫و بعد ذلك يفقد المتعلم رغبته في المادة التعليمية.‬
‫و من الممكن أن يكون قد انتابه التعب أو الإرهاق.‬
‫و في ذلك الوقت يكون التعلم أمرا شاقا.‬
‫حيث لا تتمكن الذاكرة من ملاحظة المادة التعليمية.‬
‫لكن ممكن للمر أن يزيد من معدل تركيزه.‬
‫فمن الأهمية بمكان أن ينام المتعلم فترة كافية قبل الدرس.‬
‫فالشخص المتعب لا يمكنه سوي التركيز لفترة قصيرة.‬
‫فالدماغ يرتكب المزيد من الأخطاء عندما نكون متعبين.‬
‫كذلك فإن عاطفتنا تؤثر علي تركيزنا.‬
‫من يرد أن يتعلم بكفاءة عليه أن يحافظ علي حالة شعورية محايدة.‬
‫تلعب المشاعر الإيجابية أو السلبية المبالغ فيها دورا في إعاقة العملية التعليمية.‬
‫بالطبع لا يتمكن المرء دوما من التحكم في مشاعره.‬
‫لكن من الممكن أن نحاول تجاهلها عند التعلم.‬
‫من يرد التركيز عليه أن يكون متحفزا.‬
‫و عند التعلم لابد من أن يكون لدينا هدف نصب أعيننا.‬
‫و من ثم فقط يصير عقلنا مستعدا للتركيز.‬
‫و من أجل تركيز أفضل يلعب المحيط الهادئ دورا هاما.‬
‫و كذلك: علينا أن نشرب الكثير من الماء أثناء التعلم، حيث يساعدنا علي البقاء مستقيظين.‬
‫و من يراع كل ذلك يبق من المؤكد في حالة تركيز أطول!‬

text before next text

© Copyright Goethe Verlag GmbH 2018. All rights reserved.