AR

BE

BG

BN

BS

CA

CS

DE

EL

EM

EN

EO

ES

ET

FA

FI

FR

HE

HR

HU

ID

IT

JA

KA

KN

KO

LT

LV

MR

NL

NN

PA

PL

PT

PX

RO

RU

SK

SR

SV

UK

VI

ZH

التحدث الناجح يمكن أن يتعلمه المرء!

‫يعد التحدث بسيطا إلي حد كبير.‬
‫لكن التوصل الي حديث ناجح أصعب بكثير.‬
‫كيفية التعبير عن الشئ يكون أكثر أهمية منما نريد قوله.‬
‫و قد أبرزت هذا دراسات عدة.‬
‫يلاحظ المستمعون دون وعي خصائص محددة للمتكلمين.‬
‫و هذا يمكن أن يبرز لنا إذا كانت رسالتنا قد استقبلت بشكل جيد.‬
‫يجب أن نراعي دائما كيف نتحدث.‬
‫و هذا ينطبق أيضا علي لغة أجسادنا.‬
‫فيجب أن تكون أصيلة و مناسبة لشخصياتنا.‬
‫و يلعب الصوت في ذلك دورا أيضا لأنه يتم تقييمه.‬
‫لدي الرجال يلعب الصوت العميق دورا في ذلك علي سبيل المثل.‬
‫حيث يظهرهم ذلك علي أنهم واثقين من أنفسهم.‬
‫و علي العكس من ذلك فإن التنويع في الصوت ليس لديه تأثير كبير.‬
‫من المهم أيضا مدي السرعة عند التحدث.‬
‫لقد تم اجراء الاختبارات عن كيفية النجاح أثناء التحدث.‬
‫و الحديث الناجح يعني أنك استطعت اقناع الآخرين.‬
‫من يريد أن يقنع الآخرين عليه ألا يتحدث سريعا.‬
‫حيث قد يعطي هذا الانطباع أن المتحدث ليس صادقا.‬
‫لذلك فإن التحدث ببطء لا يعد مفيدا.‬
‫الناس الذين يتحدثون ببطء قد يتم اعتبارهم أقل ذكاءا.‬
‫لكن علي الأفضل التحدث بسرعة متوسطة.‬
‫يكون مثاليا إذا تحدث المرء ثلاث و نصف كلمة في الثانية.‬
‫و أيضا عقد راحات بين أطراف الحديث لا يكون أقل أهمية.‬
‫حيث يجعل هذا حديثنا طبيعيا و يمكن تصديقة.‬
‫و نتيجة لذلك سيقوم من يسمعنا بتصديقنا.‬
‫يعد مثاليا عقد 4 إلي 5 راحات لكل دقيقة.‬
‫حاولوا التحكم مرة أخري في حديثكم.‬
‫فسيأتي بعد ذلك مقابلة شخصية من أجل العمل.‬

text before next text

© Copyright Goethe Verlag GmbH 2018. All rights reserved.